HH Sheikh Ahmed Bin Saeed Al Maktoum

في عام 2014، احتل مطار دبي الدولي المركز الأول على مستوى العالم من حيث عدد المسافرين الدوليين، في إنجاز يعد بمثابة تتويج لسياسة الأجواء المفتوحة التي تنتهجها دبي وشبكة وجهاتها المتنامية، وجاذبيتها القوية كوجهة للأعمال والسياحة، واستثمارنا المتواصل في البنية التحتية المتعلقة بقطاع الطيران لأكثر من 50 عاماً خلت. ويأتي هذا الإنجاز المتميز ليدعم رؤيتنا الطموحة لقطاع الطيران، ويمدنا بالثقة التامة لمواصلة الاستثمار في تنمية وتطوير هذا القطاع الذي يعد واحداً من أبرز أعمدة اقتصاد دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة.

لعب النمو الهائل الذي يشهده قطاع الطيران دوراً محورياً في النمو الاقتصادي لإمارة دبي. فقد أظهر تقرير أصدرته مؤسسة الأبحاث العالمية “أكسفورد إكونوميكس” في عام 2014 أن مساهمة “طيران الإمارات” و”مطارات دبي” وقطاع الطيران ككل في اقتصاد دبي بلغت 26,7 مليار دولار أميركي خلال العام 2013، أي ما يعادل 27% من إجمالي الناتج المحلي، كما وفر قطاع الطيران 416,500 فرصة عمل تشكل 21% من إجمالي الوظائف في الإمارة.

ويؤكد التقرير أيضاً على الأهمية المتزايدة لقطاع الطيران كمحرك أساسي للتنمية الاقتصادية، في حين تشكّل مساهماته بعيدة المدى في القطاعات الأخرى محفزاً لطيف واسع من النشاطات الاقتصادية. ويتوقع التقرير زيادة كبيرة في مساهمة قطاع الطيران في إجمالي الناتج المحلي بحلول العام 2030، لترتفع نسبة مساهمته إلى 88 مليار دولار أميركي أو 44,7% من إجمالي الناتج المحلي.

وبناء على ما تقدم، يأتي توجيه اهتمامنا نحو خططنا التوسعية خلال العقود القليلة القادمة بمثابة دليل قاطع على صحة رؤيتنا المستقبلية الطموحة كمسار واضح لإمارة دبي والإمارات العربية المتحدة.

Dubai International (DXB)

وتأكيداً على سجلنا المكلل بالنجاح في الارتقاء نحو آفاق غير مسبوقة، أقر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” في سبتمبر 2014 خطة لاستثمار 32 مليار دولار أميركي لبناء “مطار آل مكتوم الدولي” في منطقة “دبي ورلد سنترال”، الذي سيصبح لدى اكتماله أكبر مطار على مستوى العالم.

وينبع هذا القرار الرشيد بإنشاء أكبر وأفضل مطار على مستوى العالم من معرفة عميقة بأننا نمتلك الإرادة والقدرة على المضي بقطاع الطيران نحو مستويات جديدة، وتحقيق النمو الذي يعود بالمنفعة على دبي ومئات المدن التي نصل بينها حول العالم.

أحمد بن سعيد آل مكتوم

رئيس هيئة دبي للطيران المدني
رئيس مؤسسة مطارات دبي
الرئيس الأعلى والرئيس التنفيذي لمجموعة طيران الإمارات

تقرير أكسفورد إكونوميكس 2014

قياس الآثار الاقتصادية لقطاع الطيران المدني في دبي

2013

  • 26.7 مليار دولار أميركي في اقتصاد دبي
  • 27% من إجمالي الناتج المحلي لدبي
  • توفير 416,500 فرصة عمل
  • 21% من إجمالي التوظيف

2020

  • 53.1 مليار دولار أميركي لاقتصاد دبي
  • 37.5% من إجمالي الناتج المحلي لدبي
  • توفير ما يزيد عن 750 ألف فرصة عمل
  • 29% من إجمالي التوظيف

2030

  • 88.1 مليار دولار أميركي لاقتصاد دبي
  • 44.7% من إجمالي الناتج المحلي لدبي
  • توفير 1,194,700 فرصة عمل
  • 35% من إجمالي التوظيف
مقابل كل 100 دولار أميركي من الأنشطة في قطاع الطيران، تمت إضافة 72 دولاراً أميركياً في القطاعات الأخرى في الاقتصاد المحلي.مقابل كل 100 فرصة عمل جديدة في قطاع الطيران، يجري توفير 116 فرصة عمل في القطاعات الأخرى في دبي.