Dubai International (DXB)

فضلاً عن دورها في توفير تجربة سفر لا تنسى للمسافرين عبر مطاراتنا، يشكل تسخير التكنولوجيا بذكاء جانباً محورياً في تحسين كفاءة ومرونة وموثوقية أعمالنا وعمليات المطار التي تدعمها.

ومن أبرز المبادرات التي نفذتها “مطارات دبي” في عام 2014، التحسين المتواصل لنظام تشغيل المطار الذي سيدعم “مركز التحكم بعمليات المطار” الجديد، ومنه سيقوم كافة الشركاء من شركات الطيران وهيئات التحكم بإدارة عملياتهم التشغيلية في “مطار دبي الدولي” ومستقبلاً في “مطار آل مكتوم الدولي” في “دبي ورلد سنترال”. (طالع قسم العمليات لمزيد من التفاصيل).

وبالاستفادة من الروابط المباشرة عبر عدد متزايد من حقول البيانات التي يوفرها أبرز الشركاء مثل “طيران الإمارات” و”فلاي دبي” و”دناتا”، تتيح منصة “بوابة المعلومات” الجديدة تبادل المعلومات التشغيلية بين أنظمة هؤلاء الشركاء، وتحسين الرؤية الإجمالية وتوافر المعلومات التشغيلية اللازمة للتخطيط والعمليات التشغيلية اليومية.

ومن أبرز حقول البيانات التي تمت إضافتها في عام 2014، المعلومات التي توفرها نقطة الانطلاق حول جميع الرحلات القادمة إلى دبي.

وتتضمن قائمة المشاريع التي تم إطلاقها في عام 2014، طرح منصة جديدة للتعاون والإنتاجية في إدارة الوثائق. ولدى اكتمالها في عام 2015، ستشكل المنصة المزمع ربطها عبر مختلف أقسام المؤسسة خطوة محورية لضمان التعاون ووضوح الرؤية لأعمالنا التي تشهد نمواً متسارعاً. وشهد العام أيضاً طرح أنظمة اتصال محسنة لإتاحة عقد المؤتمرات عن بعد في أرجاء حرم المطار ومع الموردين من الخارج.

Dubai International (DXB)

وبصورة إجمالية، من شأن منصة “بوابة المعلومات” الجديدة أن تتيح للمشغلين القدرة على اتخاذ قرارات مدروسة واستباقية على امتداد السلسلة التشغيلية بالكامل، وتبادل معلومات أغنى بالتفاصيل مثل بيانات المسافرين ومعلومات إجراءات السفر والصعود إلى الطائرات وبيانات الأمتعة.

وتعد منصة التكامل الجديدة خطوة مرحلية بالغة الأهمية في خطة إطلاق نظام جديد بالكامل لإدارة المطارات المتعددة في غضون الأعوام المقبلة.

وتتضمن قائمة المشاريع التي تم إطلاقها في عام 2014، طرح منصة جديدة للتعاون والإنتاجية في إدارة الوثائق. ولدى اكتمالها في عام 2015، ستشكل المنصة المزمع ربطها عبر مختلف أقسام المؤسسة خطوة محورية لضمان التعاون ووضوح الرؤية لأعمالنا التي تشهد نمواً متسارعاً. وشهد العام أيضاً طرح أنظمة اتصال محسنة لإتاحة عقد المؤتمرات عن بعد في أرجاء حرم المطار ومع الموردين من الخارج.

وخلال العام 2014، تم أيضاً طرح مفهوم جديد لشاشات فيديو معلومات الرحلات في مطاري “دبي الدولي” و”آل مكتوم الدولي”، لتمكين “مطارات دبي” من الجمع بين عرض معلومات الرحلات والرسائل التشغيلية وغيرها من المعلومات المهمة للمسافرين مثل الأحوال الجوية في الوجهة المقصودة، باستخدام تقنية مبتكرة لعرض المعلومات. وفي أعقاب النجاح الذي حققته شاشات فيديو المعلومات، سيجري تركيب شاشات جديدة في مختلف أرجاء حرم المطار.

وستلعب تكنولوجيا الأعمال خلال عام 2015 دوراً محورياً في دعم “مطارات دبي” وتمكينها من المضي قدماً نحو توفير مزيد من أنظمة وإجراءات الأعمال التفاعلية والاستباقية.